انطلاق ملتقى “البديل الاستراتيجي للصناعات البتروكيماوية” 22 الجاري بالكويت

أعلنت رئيس مجلس إدارة الجماعة التطوعية لتنمية الطاقة (CVED  )د.غديـر الصقعبي عـن انطلـاق ملتقى ومعرض “البديــل الاستراتيــجي والصناعات التحويلية (البتروكيماوية)” برعاية وزيرة الشؤون الاجتماعية ووزيرة الشؤون الاقتصادية هند الصبيح خلال الفترة 22 و23 أكتوبر الجاري في فندق كراون بلازا.

جاء ذلك في مؤتمر صحافي عقدته “الجماعة التطوعية” أمس في مقر جمعية العلاقات العامة الكويتية، بحضور مدير برنامج تطوير وتحسين مواد البتروكيماويات في معهد الكويت للأبحاث العلمية د.صلاح العنزي، ومدير الملتقى عضو فريق الجماعة التطوعية لتنمية الطاقة م.محمد غريب حاتم، ورئيس جمعية العلاقات العامة الكويتية جمال النصرالله.

وأضافت الصقعبي أن فكرة الملتقى تدفع في اتجاه التنمية المستدامة وتحقيق رؤية الحكومة 2035، مشيرة إلى أن الملتقى يقام بشراكة استراتيجية مع وزارة الدولة لشؤون الشباب وبرعاية مؤسسة البترول الكويتية وبدعم من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي.

وأفادت بأن صناعة البتروكيماويات هي المستقبل الواعد للخروج من الصناعات التقليدية إلى الصناعات المتطورة، وأن الملتقى سيتطرق إلى مواضيع مهمة، منها طرح روافد قوية للاقتصاد غير المستغلة الاستغلال الأمثل من خلال طرح رؤى وأفكار خبراء ومختصين.

ولفتت إلى أن من أهداف الملتقى تشجيع القطاع الخاص للدخول في الصناعات التحويلية وتسليط الضوء على فرص استثمارية جديدة للدخول في خصخصة ناجحة تعتمد على مخرجات المصانع.

من جانبه، قال مدير الملتقى م.محمد غريب حاتم إن الملتقى تقوم به الجماعة التطوعية لتنمية الطاقة وهي جماعة غير ربحية ترى أن البديل للاقتصاد الوطني هو في الصناعات البتروكيماوية بدلا من الاعتماد على النفط الخام كمصدر أحادي للاقتصاد الوطني.

Print Friendly, PDF & Email