الملا:أنجاز 6 مشروعات غازطبيعي بمصر

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن ما حققته مصر فى تنمية مشروعات الغاز الطبيعى بالبحر المتوسط إنجازا علميا وعمليا يحسب للكوادر البترولية العاملة، التى تلقى كامل الدعم والمساندة من الدولة ما يحفزها لبذل المزيد، مشيراً إلى أن خطة الدولة للإسراع بتنمية الاكتشافات الجديدة تسير بمعدلات أداء متميزة ووفق جداولها الزمنية التى التزمت بها وزارة البترول أمام القيادة السياسية وتحظى بمتابعة دقيقة ودورية لتذليل أى معوقات قد تواجهها، مشيراً إلى أهمية الإسراع فى خطط تنمية الاكتشافات البحرية الجديدة بالبحر المتوسط لما لها من مردود على التنمية الاقتصادية.
جاء ذلك خلال رئاسة الوزير لأعمال الجمعية العامة للشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) لاعتماد نتائج أعمال العام المالى 2016/2017 بحضور وكيل أول الوزارة لشئون البترول ووكيل الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف ورئيس الهيئة المصرية العامة للبترول والمحاسب محمود حنفى وكيل الجهاز المركزى للمحاسبات.
واستعرض المهندس أسامة البقلى رئيس الشركة أهم نتائج الأعمال خلال العام المالى الماضى، حيث تم تحقيق 4 اكتشافات جديدة بالبحر المتوسط ودلتا النيل بالإضافة إلى الانتهاء من تنفيذ 6 مشروعات تنمية غاز طبيعى جديدة ووضعها على الإنتاج ما بين توسعات وحقول جديدة بلغت استثماراتها أكثر من 2 مليار دولار ساهمت فى زيادة الإنتاج، حيث بلغ إجمالى الغاز المباع خلال العام نحو 1.63 تريليون قدم مكعب، مشيراً إلى أن الشركة استطاعت من خلال استخدام التكنولوجيات والتقنيات الحديثة أن تحد من مشكلة التناقص الطبيعى للآبار، وأنه يجرى حالياً تنفيذ مشروع المسح السيزمى الإقليمى (أحادى المخاطر) بمنطقة غرب البحر المتوسط حيث من المتوقع الانتهاء من المرحلة الأولى منه خلال عام 2017 / 2018 وبناء على نتائجه ستقوم الشركة بطرح مزايدة عالمية جديدة للبحث عن البترول والغاز بهذه المنطقة واستغلالهما.
وبالنسبة لأعمال توصيل الغاز الطبيعى أوضح البقلى أن العام المالى 16/2017 شهد توصيل الغاز إلى 580 ألف وحدة سكنية ليصل الإجمالى حتى نهاية يونيو 2017 إلى نحو 8.14 مليون وحدة سكنية، منها مدن وقرى جديدة بالصعيد والدلتا، كما تم توصيل الغاز إلى 1541 عميلاً تجارياً منهم 442 مخبزاً جديداً ليصل إجمالى المستهلكين التجاريين إلى نحو 17 ألف مستهلك فيما ارتفع عدد المستهلكين الصناعيين إلى نحو 2400 مستهلكاً ما ساهم فى توفير وتخفيض الدعم الموجه إلى الوقود السائل والحفاظ على البيئة، كما تم خلال العام تحويل نحو 6400 سيارة جديدة للعمل بالغاز الطبيعى ليرتفع إجمالى عدد السيارات المحولة إلى 230 ألف سيارة منذ بدء النشاط حتى الآن من خلال 72 مركز تحويل، ويتم تموينها من خلال 184 محطة تموين تتبع 6 شركات عاملة بالمجال بمختلف محافظات الجمهورية.
Print Friendly, PDF & Email