الجيوشي :استحداث تخصص الطاقة المتجددة في 3 مدارس بمصر

أكد الدكتور أحمد الجيوشي نائب وزير التربية والتعليم لشئون التعليم الفني، أن مدارس التعليم الفني الموجودة على مستوى الجمهورية مستعدة لاستقبال الطلاب اليوم لبدء العام الدراسي الجديد 2017/2018 ، مشيرًا إلى أن عدد طلاب التعليم الفني هذا العام يصل لقرابة المليوني طالب وطالبة ، بينما يصل عدد المدارس الفنية في مصر 2000 مدرسة على مستوى الجمهورية ، بمختلف تخصصاتها الصناعية والزراعية والتجارية والفندقية.

وقال الجيوشي: سوف أتوجه لمدرسة إمبابة الصناعية لمشاركة الطلاب في تحية العلم وأتابع بدء العام الدراسي الجديد .

وأوضح الجيوشي ، أن المديريات التعليمية قد انتهت من إجراءات التنسيق وتوزيع وقبول الطلاب في التخصصات المختلفة ، مشيرًا إلى تصدر التخصصات الصناعية رغبات الطلاب وأرقام الملتحقين، تليها التخصصات التجارية ثم الزراعية فالفندقية وتختتم بالمهنية.

وأكد الجيوشي ، أنه تم التنبيه في كتاب دوري علي كل المديريات للتأكد من إجراءات السلامة والصحة المهنية في كل المدارس الفنية والورش والمعامل حفاظا علي سلامة الزملاء المعلمين و ابنائنا الطلاب وحمايتهم من المخاطر المختلفة، كما تم التأكيد علي القرارات التي اعتمدها المجلس الاعلي للتعليم قبل الجامعي لضبط منظومة التعليم الفني وأهمها القرار المتعلق بتطوير منظومة التعلم مدي الحياة “نظام العمال” لكي تقدم الخدمة التعليمية لمن يعملون فعلا ممن هم فوق سن 18 سنة وفقا لأحكام القانون والدستور، وأن ينتظم هؤلاء فيحضور الدروس بنسبة لا تقل عن 50 ٪‏ من الحصص، وليس حضور الامتحان فقط كما كان يحدث في السابق، وتكتمل هذه المنظومة الجديدة بقبول وإتاحة الفرصة لمن حصل علي الإعدادية في السنوات الثلاث السابقة ممن يقل عمرهم عن 18 سنة بالالتحاق بالمدارس الثانوية المهنية منتظما وليس بنظام العمال كما كان يحدث في السابق.

ومن جهة أخري أعلن الجيوشي ، أن العام الدراسي الحالي سيشهد توسعًا في افتتاح المدارس والتخصصات النوعية التي يطلبها سوق العمل، حيث يتم افتتاح تخصص اللوجستيات لخدمة الموانئ وعمليات الشحن والتفريغ وتبادل الحاويات في مدرسة بالسويس ومدرسة بالإسماعيلية ومدرستين في الإسكندرية، وتخصص الطاقة الجديدة والمتجددة في 3 مدارس في أسوان والبحر الأحمر لخدمة المشروعات الاستثمارية في مجال الطاقة الشمسية.

وقال : ان الوزارة قد انتهت أيضا بالتعاون مع جمعيات المستثمرين واتحاد الصناعات من قبول وتسكين طلاب التعليم المزدوج (مبارك/كول) المتوقع زيادة أعدادهم هذا العام والوصول لأرقام غير مسبوقة في تاريخ المنظومة ، مشيرًا إلى أن اجراءات القبول قد تضمنت عقد الاختبارات للمتقدمين بمشاركة الشركات والمؤسسات المعنية بتقديم فرص التدريب.

ومن جانبه.. صرح الإعلامي أحمد خيرى المتحدث الإعلامي باسم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ، أنه تم الانتهاء من طباعة نسبة (100%) من الكتب الدراسية المقررة على طلاب التعليم الفني بكافة التخصصات (التعليم التجارى، والتعليم الصناعى، والزراعى، والإعدادى المهنى) .

وأعلن “خيري” أنه تم تكوين فريق متابعة من قطاع التعليم الفنى متمثل فى الإدارة العامة للتجهيزات والإدارة المركزية للمتابعة وتقويم الأداء بالتعاون مع مسئولى المديريات وهذا الفريق “يعطي اهمية خاصة لمدارس التعليم الفني

Print Friendly, PDF & Email