إنفوفورت تقدم حلولاً مبتكرة للأسواق الخليجية

أعلنت إنفوفورت، الشركة التابعة لـ  أرامكس والمزود الرائد لحلول إدارة المعلومات والسجّلات في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، اليوم عن اطلاق حلول جديدة للأسواق الخليجية تتوافق مع متطلبات ضريبة القيمة المضافة وفقاً لاحتياجات حوكمة الأعمال.

وستؤثر ضريبة القيمة المضافة والتي سيتم تطبيقها في الأسواق الخليجية مطلع العام المقبل في كيفية إدارة الشركات وتعاملها مع أصول البيانات والمعلومات المتعلقة بها، الأمر الذي سيدفع الشركات إلى إنشاء وإعادة النظر بشكل جدي في أطر إدارة المعلومات والأطر القانونية الخاصة بها.

ومن المتوقع أن تواجه الشركات بموجب اللوائح الجديدة، العديد من التحديات المتعلقة بالتقارير، وإدارة السجلات، والتدقيق؛ الأمر الذي قد يؤدي إلى توقيع عقوبات أساسية في حال عدم التوافق. كما تشتمل تلك التحديات ضرورة توفر الوثائق وسهولة الوصول إليها، إلى جانب حفظ السجلات وتوفرها في الوقت المناسب لعمليات التفتيش والتدقيق المفاجئة والخاصة بضريبة القيمة المضافة.

هذا بالإضافة إلى التحديات الناجمة عن الإدارة الغير صحيحة لضريبة القيمة المضافة من بينها غياب السيولة النقدية، والتكاليف الداخلية، وفائض الضرائب، والعقوبات والغرامات والرسوم القانونية الناتجة عن ذلك.

 وتسعى حلول إنفوفورت المتوافقة مع ضريبة القيمة المضافة ومن خلال تبني أحدث التقنيات الى تمكين الشركات للوفاء بالالتزامات والمتطلبات القانونية، وتحسين التكاليف، وتخفيف المخاطر، وتجنب العقوبات. كما توفر تلك الحلول وبشكل سلس إدارة تقديم الفواتير وحفظها، وجمع البيانات، والتصنيف الرقمي، وإعداد التقارير.

تعليقاً على الحلول الجديدة قال عبد شاهين، الرئيس التنفيذي لشركة إنفوفورت: “بمجرد أن يتم تطبيق ضريبة القيمة المضافة سيتعين على الشركات القائمة في الدول الخليجية تقديم المعلومات الأساسية كجزء من عملية التدقيق والمراجعة. بالإضافة إلى الوعي بالمخاطر المرتبطة بالتهرب الضريبي أو عدم التوافق من جراء التعامل مع كميات كبيرة من بيانات ضريبة القيمة المضافة والتي تعتبر إلزامية خلال عملية التدقيق والمراجعة. وتؤكد تلك المتطلبات الآن وأكثر من أي وقت مضى، على الحاجة إلى رقمنة البيانات وأتمتة العمليات الداخلية حيث سيتعين على الشركات المحافظة على التفاصيل المالية والمحاسبية لمدة خمس سنوات، والتي يمكن أن تكون عملية طويلة ومرهقة”.

وأضاف شاهين قائلاً: “تضمن حلولنا، من خلال حماية البيانات والامتثال والتوافق مع سياسات الحوكمه في كل عملية، ألا تكون تكاليف الالتزامات الضريبية والتقارير الحكومية باهظة الثمن، أو أن تعيق النمو أو تزيد المخاطر. نحن ملتزمون بتمكين عملائنا على التوافق ببساطة مع اللوائح الجديدة مع التركيز على تطوير أعمالهم ونموها”.

جدير بالذكر أن حلول إنفوفورت يمكن دمجها بسهولة مع البرامج المحاسبية في المؤسسات أو داخل نظم تخطيط موارد المؤسسات ERP والوصول إليها في أي وقت لعمليات التدقيق المالي.

Print Friendly, PDF & Email