المباحث المصرية:عمل تخريبي وراء انفجار محبس الغاز الطبيعي ببنها

كشف فريق البحث الجنائي المصرى  إن هناك  عمل تخريبي وراء انفجار محبس الغاز بقريتي «وروره» و«دملو» في بنها، بعد عثور فريق البحث على شريحة تليفون محمول فى موقع الحادث.

وتحفظ فريق البحث الجنائي على «خط المحمول» وتوصل  إلى صاحب «الخط» وجارٍ القبض عليه بعد معرفة بيانات صاحبه من خلال شركة المحمول.

كان اللواء محمد توفيق الحمزاوي مدير أمن القليوبية، تلقى إخطارا بانفجار في محبس خط الغاز الواصل بين كفر الجزار دملو قرب الطريق الدولي ببنها.وانتقلت  الأجهزة الأمنية والحماية المدنية وخبراء المفرقعات وأجهزة مجلس المدينة إلى مكان الواقعة للسيطرة على مصدر الانفجار، وتم الدفع بـ4 سيارات إطفاء تحسبا لحدوث أي حرائق.

Print Friendly, PDF & Email